القيادي الحوثي أبو شوارب يفتح النار على حكومة مليشيا الحوثي بصنعاء ويحدد بدء الانطلاق

(عدن السبق)متابعات:
‏هاجم عضو ما تسمى باللجنة الثورية العليا لجماعة الحوثيين في صنعاء صادق ابو شوارب في بيان حكومة صنعاء الحوثية وقيادتها جراء تدهور الاوضاع الإقتصادية والفساد المنتشر في مكاتب حكومة المشاط وحرمان الشعب من المرتبات.

وقال القيادي الحوثي ابو شوارب في بيانه: “انه ونيابة عن المستضعفين الصابرين والصابرات على الجوع وعن اصحاب المظالم والحقوق وفي مقدمتها المرتبات ووفاء لهذا الشعب ولدماء الشهداء ومعذرة الى الله سبحانة وتعالي وتواصلاً مع اضرابنا عن الطعام العام السابق لمدة 24ساعة شهر رجب 1444ه‍”.

واعلن القيادي الحوثي صادق ابو شوارب في بيانه عن عصيانه واضرابه عن الطعام لمدة 25ساعة تبدا من الساعة 7 صباح يوم امس الخميس حتى الساعه 8 صباح اليوم الجمعة ورفع الاضراب لمدة 24 ساعة ثم الدخول في اضراب مفتوح عن الطعام حتى 21سبتمبر 2023م

وأضاف بقوله: وقد اخترنا هذا الطريق لتصحيح المسار بدون دماء او صمت على معاناة الشعب ومقاومة راس الدولة لكل المحاولات السابقة لاصلاح مما عمق معاناة الشعب.

إلى ذلك توسعت الخلافات بين مليشيات الحوثي واتباعها في صنعاء وصعدة وعدد من محافظات الشمال ففي حين اشتدت التراشقات والإتهامات بين مليشيات الحوثي واتباعها من الشخصيات المؤتمرية التي ظهرت الى السطح بعد سنوات من التكتم عن تلك الخلافات العميقة داخل صنعاء مهددة بثورة ضد مليشيات الحوثي.

وكشف نواب في برلمان صنعاء الغير معترف به، عن حجم تلك الخلافات من خلال احاديثهم داخل جلسات البرلمان واتهامهم لقيادات حوثية بنهب المال العام والتعامل بعنصرية مع بقية المحافظات خاصة فيما يتعلق بصرف الرواتب.

وكان حزب المؤتمر الشعبي العام بنسخته الحوثية بقيادة رئيس المؤتمر صادق امين ابو راس قد فتح النار على مليشيات الحوثي في ذكرى تاسيس حزب المؤتمر الشعبي العام.

ووجه ابو راس تهماً كبيرة لمليشيات الحوثي متهماً اياها بحرمان الشعب في الشمال من حقوقه ومن رواتبه وتسخير الاموال لصالح فئة معينة تنتمي لجماعة الحوثي وخاصة ممن ينتمون الى محافظة صعدة.

وفي ذات السياق هاجم العديد من النخب والكتاب في صنعاء ومحافظات الشمال مليشيات الحوثي وقياداتها بسبب الفساد التي تمارسه رافضين إستعلاء وتجبر مليشيات الحوثي على كل من يطالب بالرواتب.

وقال: ‏الناشط فتحي دغيش “الميزانية تسمح لخوض الحروب ولا تسمح لدفع الرواتب. تسمح للموت والخراب والدمار ولا تسمح للحياة.

تسمح للهدم ولا تسمح للبناء ،وتسمح للخرافات والبدع ولا تسمح لإنقاذ الناس من الجوع والفقر.عجيب أمر هذه الميزانية”.

فيما قال الناشط في نادي المعلمين والمعلمات فارس احمد علوان: “ليس من وظيفه الحاكم إدخال شعبه الجنه فطريق الجنه معروف وطريق النار معروف . اشتي من الحاكم توفير الخدمات الاساسيه من راتب وماء وكهرباء وتعليم وصحة “.

شاهد أيضاً

احتجاجات بمديرية التواهي تطالب بتحسين الخدمات وتغيير مدير عام المديرية

عدن(عدن السبق)خاص: نفذ صباح اليوم الأحد، العشرات من ابناء مديرية التواهي بالعاصمة عدن، تظاهرة ووقفة …