3:19 صباحًا الأربعاء ,17 أبريل 2024

رئيس الوزراء يشيد بدور جامعة عدن والدور المعول عليها في تقديم رؤى وأفكار لمساعدة الحكومة

(عدن السبق)متابعات:

أشاد رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين، الدكتور أحمد عوض بن مبارك، بدور جامعة عدن كصرح علمي عريق في التاريخ الأكاديمي، وما أسهمت به من تخريج كوادر وقيادات، والدور المعول عليها في تقديم رؤى وأفكار لمساعدة الحكومة في صناعة مسيرة البناء وتجاوز التحديات القائمة.

جاء ذلك خلال ترؤس رئيس الوزراء وزير الخارجية لجانب من اجتماع مجلس جامعة عدن لشهر فبراير 2024م اليوم الثلاثاء، حيث تم مناقشة الأوضاع العامة للجامعة وما تواجهه من تحديات، وجهودها المبذولة للتغلب على تلك الصعوبات، وأهمية الدور الحكومي لإسنادها بما يمكنها من مواصلة دورها التنويري والوفاء بواجباتها التعليمية تجاه طلابها والمجتمع.

وتحدث الدكتور أحمد عوض بن مبارك عن مستجدات الأوضاع على المستوى الوطني في مختلف الجوانب والجهود التي تبذلها الحكومة بتوجيهات من فخامة رئيس مجلس القيادة الرئاسي الدكتور رشاد محمد العليمي وأعضاء المجلس لتجاوزها.

وشارك مع قيادة الجامعة قضايا التعليم العالي وأهمية التركيز على جودة التعليم ومعايير الاعتماد الأكاديمي وتطوير مناهج التدريس في الجامعات، مؤكداً أن الجامعات ليست مؤسسات لتخريج طلاب فقط بل هي منارة للمعرفة وجهات استشارية للحكومة في تقديم الرؤى والأفكار ونشر التوعية المجتمعية وصناعة الرأي العام.

وتطرق رئيس الوزراء وزير الخارجية إلى التركة الثقيلة في مؤسسات الدولة والمتراكمة منذ سنوات وتشكل تحدي كبير للدولة والحكومة وما يستوجب ذلك من التعامل معها وفق مبدأ الأولويات، لافتاً إلى أن المعضلة الرئيسية والتي لا يجب أن نتغافل عنها هي الحرب المفتوحة مع مليشيات الحوثي الإرهابية التي تعمل بكل الوسائل على تجهيل المجتمع والسعي للسيطرة على كل اليمن وشن حرب اقتصادية على الشعب، وقال “معركتنا متوازية ودون استكمال استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب سيتم تدمير كل ما يتم بناؤه والعمل عليه”.

كما أشار إلى متطلبات المواطنين في الجوانب الخدمية والمعيشية، ومسؤولية الحكومة في الانتصار للمواطن ومعالجة قضاياه، والتركيز على الأولويات التي لها علاقة مباشرة بهم وفي مقدمتها أسعار الصرف والكهرباء وأسعار السلع الأساسية، متعهداً بعدم ادخار أي جهد في بذل كل ما في مقدوره للعمل وبالإمكانات المتاحة على معالجتها رغم الظروف الاستثنائية الصعبة.

وأكد الدكتور أحمد عوض بن مبارك أنه سيناقش الإشكاليات التي تم طرحها من قبل رئاسة الجامعة مع الوزارات المعنية، والعمل على معالجتها بالتوازي مع قيام الجامعة بالتركيز على الجانب الأكاديمي وتجويد مخرجاتها بما يخدم المجتمع، موجهاً بالعمل على ربط مخرجات الجامعة باحتياجات السوق وبناء شراكات فاعلة مع القطاع الخاص.

ووجه رئيس الوزراء وزير الخارجية الجهات ذات العلاقة باتخاذ إجراءات عاجلة للحفاظ على حرم جامعة عدن وإزالة كل الاستحداثات.

وكان رئيس جامعة عدن الدكتور الخضر لصور ألقى كلمة رحب في مستهلها باسم مجلس الجامعة وجميع منتسبيها بدولة رئيس الوزراء، وحرصه على زيارة الجامعة، مقدماً شرحاً حول خطط الجامعة وأوضاع العملية التعليمية والأكاديمية وأنشطتها المختلفة، والتحديات والمشاكل القائمة ومقترحات معالجتها، لافتاً إلى أن جامعة عدن التي تأسست عام 1970م تضم 17 كلية و13 مركزاً استشارياً خدماتياً، إضافة إلى دورها في التأهيل الداخلي.

حضر الاجتماع مدير مكتب رئيس الوزراء المهندس أنيس باحارثة.

شاهد أيضاً

د. صدام عبدالله: ستظل تضحيات قواتنا الجنوبية مصدر إلهام لأجيالنا القادمة

(عدن السبق)متابعات: قال المستشار الإعلامي للرئيس الزُبيدي د. صدام عبدالله رئيس قطاع الصحافة والإعلام الحديث …