حضرموت ..تدشين حملة التحصين ضد الطاعون وجدري الأغنام والماعز


(عدن السبق)متابعات:
برعاية وزير الزراعة والري والثروة السمكية، اللواء سالم عبدالله السقطري، ومحافظ حضرموت الأستاذ مبخوت بن ماضي والممثل المقيم لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، دشن أمين عام محلي حضرموت الأستاذ صالح عبود العمقي، بالمكلا، حملة التحصين ضد مرض طاعون المجترات الصغيرة وجدري الأغنام والماعز والمعالجة للطفيليات الداخلية والخارجية، ضمن مشروع الحفاظ على الثروة الحيوانية الذي تنفذه السلطة المحلية، بمكتب وزارة الزراعة والري والثروة السمكية بساحل حضرموت.

وتهدف الحملة، التي دشنت بحضور وكيل المحافظة للشؤون الفنية المهندس أمين بارزيق، والمدير العام لمكتب وزارة الزراعة و الري والثروة السمكية بساحل حضرموت الأستاذ عبدالله العوبثاني، ومدير عام الصحة الحيوانية والحجر البيطري بالوزارة الدكتور عبد الرحمن الخطيب، والخبير المحلي في منظمة الفاو الأستاذ ياسر الأرياني، إلى تطعيم نحو مليون ومائتين وثلاثة وستون ألف رأس من الماعز والأغنام، ضمن إطار خطة الوزارة بالشراكة مع برنامج الفاو للحفاظ على الثروة الحيوانية ودعم صغار المربين في الإستمرار بتربية المواشي من الأغنام.

ويشارك في الحملة، قرابة مائة وثمانية عامل بيطري من منتسبي مكتب وزارة الزراعة بساحل حضرموت، سيتم تقسيمهم على ثلاثة وثلاثون فريقاً، وسيتم العمل على انتشارهم في ثمان مديريات ضمن إطار المرحلة الأولى من الحملة التي تستمر لخمسة عشر يوماً.

وخلال التدشين ثمن أمين عام محلي المحافظة، دور منظمة الفاو من خلال تدخلاتها في تنمية القطاع الزراعي والحيواني، مشيراً إلى أهمية التنسيق والشراكة بين السلطة المحلية بالمحافظة ومنظمة الفاو في تنفيذ مشاريعهم الخاصة بتطوير القطاع الزراعي والحفاظ على الثروة الحيوانية.

وتطرق الأمين العام، إلى نوعية الحملة التي من شأنها أن تهدف إلى حماية الثروة الحيوانية وإنتاج المداخيل في المحافظة وزيادتها، داعياً قيادة مكتب وزارة الزراعة والري والثروة السمكية والعاملين فيه، إلى تكثيف دورهم في إطار التوعية بأهمية المحافظة على الثروة الحيوانية، بأعتبارها واحدة من الثروات الضرورية ومصدر دخل للكثير من المربين.

شاهد أيضاً

افتتاح مركز العزل الطبي بالمستشفى المركزي بحكوله لاستقبال حالات مرض الكوليرا بالضالع

بتوجيهات من محافظ محافظة الضالع اللواء الركن علي مقبل صالح، تم الاعلان عن