3:30 صباحًا الأربعاء ,17 أبريل 2024

رئاسة الانتقالي تقف أمام تداعيات الكارثة البيئية الناتجة عن غرق السفينة “روبيمار”

(عدن السبق)متابعات:

عقدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم الثلاثاء، اجتماعها الدوري برئاسة الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس.

ووقفت الهيئة في اجتماعها، أمام التداعيات الخطيرة لاستهداف مليشيا الحوثي المتواصل ضد السفن التجارية في البحر الأحمر وباب المندب، وفي مقدمتها الاستهداف الذي طال السفينة “سي تشامبيون” التي تم استهدافها الأسبوع الماضي وهي في طريقها إلى ميناء عدن وعلى متنها آلاف الأطنان من مواد الإغاثة الإنسانية، والسفينة البريطانية “روبيمار” المحملة بآلاف الأطنان من الأسمدة والمواد الكيمائية الخطرة وفق تقرير قدمه رئيس الإدارة العامة للشؤون الخارجية للمجلس الدكتور صالح محسن الحاج.

وفي هذا الشأن ناشدت هيئة الرئاسة المنظمات الدولية المختصة بحماية البيئة البحرية، إلى سرعة التدخل ومد يد العون للحد من تداعيات الكارثة البيئية الناتجة عن غرق السفينة “روبيمار” في المياه الإقليمية، خصوصا مع خطورة وضع الناقلة الجانحة التي استهدفتها مليشيا الحوثي منتصف الأسبوع الماضي، حيث سيؤدي غرقها إلى كارثة بيئية غير مسبوقة في المياه الإقليمية.

في سياق منفصل، وقفت هيئة الرئاسة أمام الإجراءات التي اتخذتها وزارة الكهرباء والطاقة استعدادا للصيف القادم، وفقا لتقرير مفصل قدمه وزير الكهرباء والطاقة المهندس مانع بن يمين، لخّص فيه الجهود التي بذلتها وزارته لتعزيز القدرة التوليدية واستقرارها خلال الصيف.

كما استعرض وزير الكهرباء في تقريره الصعوبات التي تواجه وزارته، وفي مقدمتها التداعيات الناتجة عن التصعيد الحوثي في البحر الأحمر، والتي تسببت في رفع كُلف النقل، ورفض الكثير من خطوط الشحن البحري نقل الوقود إلى موانئ بلادنا تحاشيا للاستهداف الحوثي لها في المياه الإقليمية.

وفي سياق آخر، اطّلعت هيئة الرئاسة في اجتماعها على الجهود التي تبذلها الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي للارتقاء بواقع الإعلام في الجنوب، وذلك في سياق تقرير مفصل قدمه رئيس الهيئة سالم ثابت العولقي، والذي لخّص فيه جهود الهيئة في صياغة الخطاب الإعلامي والسياسي للمجلس، والارتقاء بواقع الإعلام الجنوبي، وتنظيم العمل الإعلامي في العاصمة عدن ومحافظات الجنوب الأخرى، بما يكفل تعزيز حرية الصحافة في الجنوب كنهج يتبناه المجلس الانتقالي ويناضل لأجله.

وناقشت هيئة الرئاسة في ختام اجتماعها جُملة من المتفرقات والمستجدات على الساحة المحلية، بالإضافة إلى عدد من القضايا التنظيمية المرتبطة بعمل هيئات المجلس المختلفة واتخذت الإجراءات اللازمة بشأنها.

شاهد أيضاً

د. صدام عبدالله: ستظل تضحيات قواتنا الجنوبية مصدر إلهام لأجيالنا القادمة

(عدن السبق)متابعات: قال المستشار الإعلامي للرئيس الزُبيدي د. صدام عبدالله رئيس قطاع الصحافة والإعلام الحديث …