سياسيون يطلقون وسم #دعم_الامارات_واهتمام_الزبيدي ويشيدون برعاية الرئيس الزُبيدي لأسر الشهداء ودعم الإمارات الكبير

(عدن السبق)متابعات:

أكد سياسيون جنوبيون على أن أهمية اهتمام ورعاية الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي، بأسر الشهداء في العاصمة عدن، وكافة محافظات الجنوب، من خلال تقديم هدية لكافة أسر الشهداء والأسر المعسرة والفقيرة، وذلك بدعم سخي من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وأكدوا على أهمية الجهود الإغاثية من قبل الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، والدعم السخي الذي يقدموه لشعب الجنوب على كافة المستويات.

وأشاروا إلى أن هدية الرئيس الزُبيدي، تنقسم إلى مرحلتين، المرحلة الأولى انطلقت يوميّ الجمعة والسبت، واستهدفت نحو (23500) أسرة، بسلة غذائية، ويليها المرحلة الأكبر والأوسع، والتي تستهدف الأسر الفقيرة والمعدمة بسلة غذائية مقدمة من الرئيس الزُبيدي، وذلك بدعم من الاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة، واشراف الرئيس الزُبيدي.

كما أكدوا على اهتمام القيادة السياسية الجنوبية ممثلة بالرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي، بأسر وذوي الشهداء، والأسر الفقيرة في عموم محافظات الجنوب.

واشادوا بدعم الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة للجنوب.

وأطلق ناشطون وسياسيون جنوبيون مساء hgيوم السبت 16 مارس/آذار 2024م، هاشتاج #دعم_الامارات_واهتمام_الزبيدي عبر أشهر مواقع التواصل الاجتماعي (أكس).

ويأتي اطلاق الهاشتاج بالتزامن مع بدء هيئة الإغاثة والأعمال الإنسانية المساعدة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، تدشين مشروع توزيع السلال الغذائية على أسر الشهداء في كافة محافظات الجنوب.

وسلطوا الضوء على الجهود الإنسانية والتضامنية للرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، ودعم دولة الإمارات العربية المتحدة لأسر شهداء الجنوب في شهر رمضان المبارك.

كما سلطوا الضوء على هدية الرئيس الزبيدي لأسر وذوي الشهداء في الجنوب.

وأكدوا التزام الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي بدعم وتقدير أسر الشهداء في الجنوب.

وركزوا على اهتمام ورعاية الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي، بأسر الشهداء في العاصمة عدن، وكافة محافظات الجنوب، من خلال تقديم هدية لكافة أسر الشهداء والأسر المعسرة والفقيرة، وذلك بدعم سخي من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة.

وأشاروا إلى بدء هيئة الإغاثة والأعمال الإنسانية المساعدة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، بتدشين مشروع توزيع السلال الغذائية على أسر الشهداء في كافة محافظات الجنوب.

كما أشاروا إلى أن هدية الرئيس الزُبيدي، تنقسم إلى مرحلتين، المرحلة الأولى انطلقت يوميّ الجمعة والسبت، واستهدفت نحو (23500) أسرة، بسلة غذائية، ويليها المرحلة الأكبر والأوسع، والتي تستهدف الأسر الفقيرة والمعدمة بسلة غذائية مقدمة من الرئيس الزُبيدي، وذلك بدعم من الاشقاء في دولة الامارات العربية المتحدة، واشراف الرئيس الزُبيدي.

واشادوا بالدور الإنساني لدولة الإمارات العربية المتحدة في تقديم الدعم للمحتاجين في الجنوب.

وأكدوا ان سبب العناية الكبيرة من المجلس الانتقالي بشهداء الوطن يتمثَّل في تقديمهم أغلى وأكبر ما يمكن تقديمه من أجل غرس الاستقرار في الجنوب.

وشكروا الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، والأشقاء في دولة الإمارات، السند الحقيقي لشعب الجنوب الذي يواجه كل صنوف الحروب الممنهجة.

وأكدوا أهمية نشر الوعي حول تضحيات الشهداء في سبيل الجنوب.

وفي الختام، دعا السياسيون كافة النشطاء إلى التفاعل مع هاشتاج #دعم_الامارات_واهتمام_الزبيدي

شاهد أيضاً

رئيس انتقالي الديس الشرقية يجري زيارة عيدية لأسرة الشهيد عفيف علي الوحيري

(عدن السبق)متابعات: قام رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية الديس الشرقية بمحافظة حضرموت، الأستاذ …