العناوين

البحسني يبحث مع السفيرة الفرنسية سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الصديقين

(عدن السبق)خاص:
بحث عضو مجلس القيادة الرئاسي نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم بالمكلا، مع سفيرة جمهورية فرنسا لدى بلادنا كاترين قرم كمون، سبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الصديقين.

وتطرق اللقاء إلى مستجدات الأوضاع السياسية في بلادنا، والجهود الإقليمية والدولية لإحلال السلام في البلاد، والتعاطي الإيجابي من قبل مجلس القيادة الرئاسي والحكومة مع جميع المبادرات، بهدف تخفيف المعاناة عن المواطنين.. كما جرى تنسيق العلاقات والمواقف بين البلدين الصديقين تجاه القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأحاط اللواء البحسني، سفيرة فرنسا، بمستوى الاحتفالات بالذكرى الثامنة لتحرير ساحل حضرموت من عناصر تنظيم القاعدة الإرهابي، لما يمثله الـ24 من ابريل من أهمية في نفوس أبناء حضرموت والوطن عامة، موضحًا أن هذا اليوم تمكّنت فيه قوات النخبة الحضرمية بدعم ومشاركة دولة الامارات العربية المتحدة من تحرير مدن الساحل، بعد أن احتلتها العناصر الإرهابية في ابريل 2015، واستولت على مقدرات المحافظة، ونكّلت بالشباب والنساء، وعطّلت التعليم والفن، وعرقلت الحياة العامة بالمحافظة.

واستعرض البحسني ما تتميز به محافظة حضرموت، من تنوع للموارد الطبيعية، في القطاعات السمكية والحيوانية والزراعية والنفطية والمعدنية، والتي تتطلب نشاط استثماري واقتصادي يوازي حجم التنوع في الموارد، مبديًا استعداد مجلس القيادة الرئاسي والحكومة والسلطات المحلية لتقديم التسهيلات اللازمة أمام المشاريع التنموية والاقتصادية، لتعزيز الاقتصاد الوطني، وتوفير فرص عمل لقطاع الشباب، والارتقاء بمستوى الخدمات العامة.

من جانبها أكدت السفيرة كاترين، موقف جمهورية فرنسا الثابت والداعم لجهود مجلس القيادة الرئاسي وللحكومة، بما يحقق تطلعات المواطنين، مجددة مواصلة دعم بلادها للمشاريع التنموية التي تخدم المواطنين في اليمن.

حضر اللقاء، مدير مكتب عضو مجلس القيادة الرئاسي الأستاذ ناصر القرزي، والأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة حضرموت صالح العمقي.

شاهد أيضاً

الوزير السقطري يناقش مع وفد إيفاد سير المشاريع التنموية

رحب سالم السقطري، وزير الزراعة والري والثروة السمكية، اليوم الاثنين،