المستشفى الميداني الإماراتي يبدأ تركيب الأطراف الصناعية للجرحى الفلسطينيين

(عدن السبق)متابعات:

بدأ المستشفى الميداني الإماراتي في غزة تركيب الأطراف الصناعية للجرحى والمصابين الذين فقدوا أطرافهم خلال الأحداث الكارثية في قطاع غزة.

وأعلن المستشفى أنه سيتم تسليم 61 طرفا صناعيا للمصابين على عدة مراحل، وفي كل مرحلة سيتم تركيب الأطراف الصناعية لـ10 مصابين مع التأهيل الحركي والنفسي لهم.

يذكر أن المستشفى الميداني الإماراتي في غزة الذي تم تدشينه في ديسمبر الماضي تبلغ سعته 200 سرير ويضم كادرا طبيا مكوناً من 98 متطوعاً من 23 جنسية منهم 73 من الرجال و25 من النساء وأجرى المستشفى حتى اليوم 1517 عملية جراحية كبرى ودقيقة، وتعامل خلال الأشهر الماضية مع أكثر من 18 ألف حالة استدعت تدخلاً طبياً من قبل فريق المستشفى للتعامل معها وتوفير العلاج والرعاية اللازمة بدءاً من الإسعافات الأولية مروراً بإجراء الجراحات الضرورية لإنقاذ الحياة وتوفير العلاجات اللازمة والأدوية وانتهاءً بالرعاية والعناية الحثيثة لتلك الحالات فضلاً عن الاستشارات والخدمات الطبية.

شاهد أيضاً

رئيس تنفيذية انتقالي المهرة يبحث مع مؤسسة جود ميديكال سبل التعاون في المجالات الطبية بالمحافظة

بحث مجاهد بن عفرار رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية