إصابات “بالغة” في هجوم “مروع” بالسكين بألمانيا

(عدن السبق)متابعات:

أصيب عدد من الأشخاص بجروح “بالغة” في هجوم بالسكين وقع في مدينة مانهيم، وسط مشاهد “مروعة” للهجوم.

وأصاب مهاجم يحمل سكينا عدة أشخاص في ميدان بمدينة مانهيم، الواقعة في جنوب غربي ألمانيا، قبل أن تطلق الشرطة النار عليه وتصيبه.

وكتب المستشار الألماني أولاف شولتس على منصة (إكس) أن “العنف غير مقبول إطلاقا في ديمقراطيتنا”، فيما أوردت عدة وسائل إعلام ألمانية أن بين الجرحى ناشط مناهض للإسلام وشرطي، مشيرة إلى أن المهاجم قتل برصاص قوات حفظ النظام.

ولم تكشف السلطات عن عدد الأشخاص الآخرين الذين أصيبوا على يد المهاجم، كما لم تقدم معلومات حول خطورة إصاباتهم.

موازاة مع ذلك، أطلقت الشرطة النار على امرأة تحمل سكينا في مدينة كولونيا بغربى ألمانيا اليوم الجمعة، حسبما ذكرت الشرطة.

وقال متحدث باسم الشرطة إنه لم يعرف على الفور مدى خطورة إصابات المرأة.

ووفقا لتقرير أولي من الشرطة، تعامل رجال الشرطة مع المرأة بعد أن أبلغ الجمهور الشرطة أن المرأة كانت تحمل سكينا. ويُزعم أن المرأة هددت رجال الشرطة، ثم أطلق الضباط النار عليها بعد ذلك.

وتتلقى المرأة الآن العلاج في المستشفى، بينما لم يصب أي من ضباط الشرطة.

شاهد أيضاً

الكرملين: وضع قوات أوكرانيا يحتم عليها التفكير في اقتراح بوتين

اعتبر الكرملين الأحد، أن أوكرانيا يجب أن "تفكر" في اقتراح السلام الذي طرحه