اقال المدير المالي ليستولي على 50 مليون..القائم بأعمال قناة عدن يترك موظفيه دون راتب للشهر الثاني على التوالي

(عدن السبق)خاص:
تفاجئ موظفو قناة  عدن بالعاصمة  عدن باتخاذ القائم على قناة عدن في الرياض فارس عبدالعزيز خطوات كيدية تجاه كوادر وموظفوا القناة بعدن لتأمين تحقيق مآربه وأطماعه الشخصية على حساب الموظفين بعدن.

وكشف موظفوا قناة عدن بعدن أن المدعو فارس عبدالعزيز عمد إلى إقالة مدير عام الشئون المالية والإدارية بقناة عدن محمد صالح المشهود له بالكفاءة والنزاهة وطهارة اليد وإيقاف اعتماد توقيعه في وزارة المالية والبنك المركزي بعدن تزامنا مع استخراجه ميزانية تشغيلية شهرية لشهر مارس بمبلغ خمسين مليون ريال باسم قناة عدن بعدن في الوقت الذي تعد القناة مغلقة بعدن وتتوفر شركة تشغيلية مصرية تتحمل تكاليف تشغيل القناة في الرياض الأمر الذي يثير فيه التوقيت الشبهات وتساؤلات عدة حول إقالة مدير الشئون المالية والإدارية في ذات الوقت ويضع علامات استفهام حول فحوى الإقالة وأبعادها والهدف منها وما يراد من وراءها في حين أن قرار مدير عام الشئون المالية والإدارية صادر عن دولة رئيس الوزراء.

وتساءل موظفوا القناة بعدن الذين يرزحون للشهر الثالث على التوالي دون رواتب ودون أدنى قدر من المسئولية لدى القائم على القناة في الرياض في متابعة رواتبهم والتجرئ على إيقاف من كان يتكفل بتوفير رواتبهم تساءلوا أين سيتم تصريف مبلغ الخمسين مليون ريال وفي حساب من سيودعها وأي فواتير سيوفرها في حال تصفية عهدته.

كما تساءل موظفوا القناة بعدن عن الدور الذي يمثله القائم على قناة  عدن في الرياض وأهمية بقاءه في إدارة القناة فيما موظفوا قناة  عدن وكوادرها بعدن يعانون افتقاد رواتبهم للشهر الثالث على التوالي في ظل مواجهة قساوة شظف العيش وغلاء المعيشة والأمراض المتفشية وصعوبة توفير التزامات الحياة.

وطالب منتسبوا قناة عدن بعدن بإطلاق رواتبهم المجمد تعزيزها في أدراج وزارة المالية وإعادة مدير عام الشئون المالية والإدارية محمد صالح إلى منصبه في خدمة الموظفين.

شاهد أيضاً

عقوبات أمريكية على الحوثيين.. محاولة لتقويض إرهاب المليشيات

عاودت الولايات المتحدة إشهار سلاح العقوبات ضد المليشيات الحوثية الإرهابية