التاريخ الاجتماعي لدولة الجنوب 1967/1990م

(عدن السبق)متابعات:

ضمن خطة مركز مدار للدراسات والبحوث، جاري العمل على إصدار كتاب مرجعية يتناول التاريخ الاجتماعي لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية. سوف نستعرض عدد من الحلقات التي تتحدث عن التاريخ الاجتماعي للدولة الجنوبية السابقة.
نظرا لغياب هذا التوثيق أو للتجاهل المتعمد لهذه الحقبة التاريخية المهمة.
الحلقة الاولى:
المرأة والتنمية :
عند الحديث عن برامج الرعاية الاجتماعية والاهتمام بالأسرة، نلاحظ ان كثير من المصادر والتقارير الرسمية تغفل هذا التاريخ، على سبيل المثال الحديث عن مشروع الأسر المنتجة الذي جاء كفكرة حديثة نشأة مع قرار استحداث البرنامج في التسعينات، الا ان مضامين البرنامج وأهدافه قد سبقة إعلانه، حيث تعود البدايات الأولى لهذه الأنشطة إلى فترة السبعينات من القرن الماضي حيث ظهر الاهتمام بالأسر المنتجة عبر تبني مشاريع إنتاجية تسهم بها المرأة والاسرة في عملية التنمية في المجتمع، ويعود هذا الاهتمام بقطاع المرأة مواكبا ومتسقا مع طبيعية وتوجه النظام السياسي حينها في جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية (الجنوب) قبل اعلان الوحدة في مايو 1990م. ففي 30 يناير 1968م اصدر الرئيس الراحل لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية السيد قحطان محمد الشعبي قرار تأسيس الاتحاد العام لنساء الجنوب وحدد مهامه منها الاهتمام والرعاية بالأسرة والمرأة، التي تصدرت مهام وانشطة الاتحاد والدولة حينها، إذ ظهرت في تلك المدة كثيرا من المشاريع التنموية للمرأة والاسرة مثل معامل تدريب الخياطة عرفت بتعاونيات (المرأة للخياطة) الذي كان يشرف عليها الاتحاد العام لنساء اليمن في الجنوب، كما اوكلت الدولة مهمة معامل انتاج الملابس العسكرية للنساء التي سميت بدوائر المهمات في كل من الجيش والأمن كان يتم تدريبهن على العمل ومن ثم يقومن بمهمة خياطة وتفصيل الملابس العسكرية، وكانت تتم في مراكز خاصة (هنجرات) في كلا من مدينتي الشعب والتواهي، زودت هذا المراكز بالمستلزمات الخاصة كمكائن الخياطة والأقمشة وبقية المواد اللازمة للعمل، وكان يتم في هذه المراكز تدريب النساء على الخياطة والتفصيل وإنتاج الملبوسات. لم يقتصر الامر عند ذلك فقد كان الاتحاد العام للنساء يشرف على العديد من الأنشطة الإنتاجية للمرأة في كل انحاء الريف والمدن الجنوبية عبر ما سميت بتعاونيات المرأة الإنتاجية والتي تتواجد في عواصم المحافظات حيث يتم تدريب النساء على الخياط وصناعة الملبوسات للمدارس ورياض الأطفال وبعض الاعمال مثل التطريز للملابس وصناعة الخزف والاحذية الجلدية والمعاوز والطاغيات، وتسويقا بصورة مباشرة في السوق المحلية او غبر شركة التجارة.
يذكر انه كان يقام معرض سنويا يسمى بمعرض المعارض في مدينة عدن لفترة شهرين يتم فيه عرض المنتجات النسيجية وغيرها من المنتجات الزراعية والحرفية إذ يتم عرضها وبيعها في المعرض ضمن جناح خاص يعرض منتجات المرأة، كما تم تدريب المرأة على سواقة الاليات الزراعية لتمكنها من المشاركة في العمل الإنتاجي في قطاع الزارعة ايضا.

شاهد أيضاً

عدن .. القبض على متهم بجريمة شروع بالقتل في كريتر خلال ساعاتٍ من الحادثة

تمكنت قوات شرطة كريتر بالعاصمة  عدن ، اليوم الاربعاء ، من القبض على المتهم (ص. م. ع)، والمتهم بجريمة الشروع بقتل اخيه (م.م. ع) باستخدام